عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات

عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات حيث أنه من المعلوم أن الخلية ، هي أساس التكوين لجسم الكائن الحي ،  ومفهوم الخلية ظهر للمرة الأولى في عام 1665 م ، ليتم التعرف عليها في السنوات التالية بشكل أعمق وأكبر ،  حتى أصبح لا يغفل الكثيرين عن عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات ، ودورها حياة الكائنات الحية  ،سواء كان ذلك في الخلايا الحيوانية أو النباتية.

تعريف الخلية وشرح عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات

تعريف الخلية

عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات
عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات

اقرأ أيضا

بحث عن المركبات الايونية والفلزات

تم اكتشاف الخلية على يد العالم روبرت هوك في عام 1665 ميلادية ، بل وكان من أطلق عليها اسم الخلية ، و المستمد من اللغة اللاتينية بمعنى غرفة التخزين ، والتي تم تعريفها على أنها الوحدة الأساسية ، في تركيب الكائنات الحية على ظهر الأرض ،  بل والأصغر حتى أنها لا ترى بالعين المجردة ، بل تحت الميكروسكوب ، ويقدر حجمها من واحد ميكرومتر ، وحتى مائة ميكرومتر  ، مع العلم أن هناك كائنات حية ،  تتكون من خلية واحدة أو أكثر من خلية  ،والخلية نفسها تتكون من جسيمات أصغر في الجحم ،  وتعرف باسم العضيات وفي قلبها النواة  ، وتحاط بغلاف يعرف باسم الغشاء الخلوي  ، وتختلف الخلية الحيوانية عن الخلية النباتية .

أنواع الخلايا

يوجد بعض الكائنات الحية التي تحتوي على أكثر من خلية ، والبعض الآخر يتكون من خلية واحدة ، وتعرف باسم كائنات وحيدة الخلية ، والتي منها البكتيريا على سبيل المثال ، كما تنقسم الخلية إلى نوعين وهما :

خلية بدائية النواة

هي الخلية التي لها غطاء نووي يغلفها ويحيط بها ، والمادة الوراثية للخلية تتواجد داخل السيتوبلازم الذي يحتوي على نسبة بسيطة من العضيات ، وهي الجسميات المكونة للخلية ، ولا يحيط بتلك العضيات أية أغشية ، مثل غشاء الرايبوسوم ، وعليه الخلية البدائية تعتبر من مكونات الميكروبات

خلايا حقيقية النواة

وهي عبارة عن خلايا يحيط بها الغشاء النووي ، الذي يعمل بدوره على فصل السيتوبلازم ، وتوجد واضحة في الخلايا التي يتكون منها الفطريات ، والحيوانات والنباتات بشكل عام ، كما أن العضيات في هذا النوع من الخلايا تختلف ،  وتتنوع تبعا للكائن الحي التي يتكون فيه الخلية  ،حيث أنها تختلف في النباتات عن المتوفرة في الحيوانات ، والاختلاف يتضح جليا في أن الخلايا النباتية ، تتكون من الجدار الخلوي والبلاستيدات الخضراء ، بينما في الخلايا الحيوانية لا يوجد ذلك

أمثلة على الخلايا الحقيقية النواة

– يوجد عضيات حقيقية النواة ، والتي لها دور في التحكم في النمو ، والتكاثر في الخلايا من خلال وجود كروموسوم يتكون من الحمض النووي   والبروتينات وكمثال عليها جهاز غولجي ،  الذي يكون مسؤولا عن إنتاجية المنتجات الخلوية

– الرايبوسومات ، والتي لها دور كبير في عملية تصنيع البروتينات

– كما أنه منها الأجسام التي لها دور كبير في عملية هضم الجزيئات الخلوية الضخمة ، وتعرف باسم الأجسام الحالة.

– الميتوكوندريا ، والمسؤولة عن عملية تزويد الخلايا كلها بالطاقة المطلوبة لها.

– الشبكة الإندوبلازمية ، و المسؤولة بدورها عن عملية التصنيع والإنتاج للكربوهيدرات ، وكذلك تصنيع المواد الدهنية .

ما هو انقسام الخلية ؟ وكيف يتم ؟

عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات
عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات

تتعرض الخلايا عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات ، تنقسم إلى  نوعين من الانقسام ،  أولهم يعرف باسم الانقسام الخيطي أو الانقسام الميتوزي  ، والانقسام المنصف أو الميوزي ، ويختلف كلا منهما عن الأخر ، ولكن يتفقان أن كلا منهما يعمل على انقسام الخلية إلى خليتين متماثلتين لهما ،  في نفس العدد الخاص بالكروموسومات ، كما أن الانقسام يكون جيد في عمليات النمو  ، وعلاج الجروح وسرعة التئامها ، بينما الانقسام الاختزالي أو المنصف يكون فيه الانقسام إلى أربعة من الخلايا ، التي تكون فيه كل خلية منهم محتوية على نصف عدد الكروموسومات في الخلية الأم ،  ويكون له دور كبير في عمليات التكاثر ،  والمساعدة في التنوع الوراثي.

أنواع الانقسام الخلوي ومراحله

النوع الأول هو الانقسام الخيطي للخلية

=
الانقسام الخيطي للخلية
الانقسام الخيطي للخلية

اقرأ أيضا

مهنة الهندسة الميكانيكية واهميتها في حياتنا اليومية

الانقسام الخلوي أو الخيطي أو الميتوزي ،  أو حتى الانقسام المتساوي كلها أسماء لنفس النوع ،  يتم فيه المضاعفة للمادة الوراثية داخل الخليتين المفصولتين ، و مستقلتين عن بعضهما البعض ، ويتم هذا النوع على أربعة من المراحل ، ولكن لا يحدث فيه نمو للخلايا ، ولكن يكون التركيز كاملا على الطاقة الخلوية أثناء عملية الانقسام فقط ، والأطوار الأربعة هي الطور التمهيدي ، والطور الاستوائي ، والطور الانفصالي  ،والطور النهائي ونفصلها كالتالي:

الطور التمهيدي أو Prophase

في هذه المرحلة أو الطور يكون فيه عملية مضاعفة للأزواج من الكروموسومات ، حيث يتكون منها الكروماتينات الشقيقة ، ولكنها تبقي على حالة اتصال معا ، ومرتبطة ببعضها البعض في نقطة السنترومير ، والتي تتكون منها الخيوط الغزلية في الأقطاب ، ومنها سمي بالانقسام الخطي.

الطور الاستوائي Metaphase

في هذه المرحلة يتم تحطم للغلاف النووي ، والذي يحيط بالنواة ، وبعدها يتم بواسطة الخيوط المغزلية سحب الكروماتينات ، وصولا بها إلى المنتصف من الخلية ، فيما يعرف باسم خط الاستواء في الخلية

الطور الإنفصالي أو Anaphase

يتم في تلك المرحلة السحب للكروموسومات من خلال الخيوط المغزلية ، ومنها يكون وصل لكل خلية من الخلايا ، مجموعة متطابقة تماما من الكروموسومات.

الطور الأخير أو النهائي Telophase  

في المرحلة الأخيرة ،  يكون قد تكون الغشاء النووي لكل مجموعة من مجموعات الكروموسومات ، وانقسمت الخلية إلى خليتين متطابقتين.

النوع الثاني الانقسام المنصف

الانقسام المنصف
الانقسام المنصف

اقرأ أيضا

مثلثات فيثاغورس المشهورة .. تعرف على نظرية فيثاغورس وأهم الأمثلة

واستكمالا لشرح عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات ، نقدم الانقسام المنصف أو الانقسام الاختزالي ،  أو كما يعرف أيضا باسم انقسام الخلية الميوزي ،  وفيه يتم تقسيم الخلية لأربعة من الخلايا ، وفي كل خلية من الأربعة يوجد نصف المادة الوراثية ،  أو كما تعرف الجينات الوراثية ، والذي سبق وأوضحنا أنها هامة في التكاثر ، كما تكون سببا في إنتاج الخلايا الجنسية ، والتي هي عند الرجل الحيوانات المنوية ، وعند النساء البويضات وفي هذا النوع تسعة من المراحل ، ولكن تتم على مرحلتين يعرفا باسم الانقسام المنصف الأول ، والانقسام المنصف الثاني.

مراحل الانقسام المنصف الأول

الطور البيني / Interphase

في هذه المرحلة يتم نسخ الحمض النووي إلى مجموعتين كاملتين ، وبينهم تطابق كامل من الكروموسومات ، وفي خارج النواة يوجد زوج من السنتروسوم ، وكل سنتروسوم يحتوي على زوج من السنتريول ، أو المريكز ، وفي خلال الطور البيني يحدث امتداد للخيوط المغزلية من السنتروسوم.

المرحلة التمهيدية أو الطور التمهيدي  / Prophase 

 يحدث في تلك المرحلة تكاثف للكروموسومات  ، والتي تصطف أزواج الكروموسومات متجاورة معا ، كما يتم تبادل لأجزاء الكروماتيدات ، والتي يطلق عليها عملية العبور ، ليحدث بعد ذلك تبادل للجينات ، ويتم اكتساب الكروماتيد ، أو الصفات الوراثية الجديدة ، وهي عملية لا تتضح إلا تحت الميكروسكوب.

الطور الاستوائي /    Metaphase

  يحدث في تلك المرحلة اصطفاف الكروموسومات التي تختلف فيما بينها ،  عند خط الاستواء الموجود في الخلية.

الطور الانفصالي الأول  / Anaphase 

ويتم فيها انفصال للكروموسومات عن بعضها البعض ،  ويتم سحبها إلى أقطاب الخلية.

الطور النهائي الأول / Telophase 

يتم فيها استكمال الكروموسومات لعملية الانتقال للقطبين المعاكسين للخلية ، وفي كل قطب يتم تجمع مجموعة من الكروموسومات ،  ليتشكل الغشاء لكل مجموعة منها ، ليتكون نواتين جديدتين ، ومنها يكون الناتج من عملية انقسام الخلية الأم ، هو تشكيل خليتين منفصلتين ، وفي كل مجموعة يوجد مجموعة كاملة من الكروموسومات داخل النواة.

الانقسام المنصف الثاني

الطور التمهيدي الثاني  // Prophase

اقرأ أيضا

بحث عن النمو الخلوي كامل … تعرف على النمو الخلوى وأهم مراحله

وهي مرحلة يكون قد بالفعل وجود لخليتين ، وكل واحد منهم يتكون بداخلها 23 كروموسوم ، والكروموسومات تبدأ في كل خلية بعمل تكاثف مرة أخرى ، ليبدأ منها الغشاء النووي بالزوال ، ويدخل السنترول في عملية مضاعفة ، ويتشكل من جديد خيوط المغزل ، كما يوضح في مراحل عملية انقسام الخلايا وانواع الانقسامات.

الطور الاستوائي الثاني // Metaphase

ويحدث في تلك المرحلة اصطفاف للكروموسومات من خلال خيوط المغزل ، وتجميعها عند خط الاستواء للخلية.

الطور الانفصالي الثاني // Anaphase 

يتم سحب الكروماتيدات الشقيقة  ، حتى تصل إلى القطب المقابل ، لتصبح بعد ذلك الكروماتيدات التي انفصلت كروموسومات.

الطور النهائي الثاني  // Telophase

عندما تصل في تلك المرحلة الكروموسومات للقطب الذي يقابلها  ، يبدأ الغشاء النووي بالتكون حولها ، ليتم بذلك الانقسام الخلوي للخلية الأم إلى أربعة من الخلايا المنفصلة ، والمستقلة وكل خلية تشمل بداخلها نصف عدد الكروموسومات.