ريميرون Remeron لعلاج الإكتئاب والميول الإنتحارية

أقراص ريميرون Remeron تعمل على علاج حالات الإكتئاب بالغة الشدة و هو و احد مِن أكثر الأدوية المضادة للإكتئاب فعالية فهو يعمل على تحسين المزاج بشكل عام و يُسيطر على هرمونات المخ المختلفة بإستخدام المادة الفعالة ميرتازابين التي تعمل على ضبط هرمونات الجسم و تخليصه مِن الأفكار التي تتسبب في تضيق النفس و تجعل الشخص يدخل في حالة مِن نوبات الإكئتاب.

قد يهمك:

ساليباكس Salipax لعلاج الوسواس القهرى والاكتئاب

استخدامات أقراص ريميرون Remeron

1- علاج الإكتئاب الشديد و بالغ الشدة و بخاصة لمَن يُعانون مِن ميول إنتحارية و أفكار غريبة.

2- تحسين المزاج بشكل عام و مساعدة الشخص على ممارسة أنشطة حياته بطريقة مختلفة و طبيعية دون أي تأثير خارجي أو أفكار غريبة تتسبب في الشعور بالضيق.

الجرعة و طريقة الإستخدام

أقراص ريميرون Remeron
أقراص ريميرون Remeron

يتوفر الدواء على شكل أقراص بيضاء 40 ملليجرام و أقراص صفراء 10 ملليجرام و شراب و بالنسبة للجرعة فإنه و حده الطبيب يستطيع أن يُحدد الجرعة المُستحسنة و المثالية للحالة المرضية و لكن بشكل عام فإن الجرعة غالباً ما تكون قرص أو قرصين في اليوم، و مِن الجدير بالذكر أنه يُمنع التوقف عن تناول الأقراص بشكل مفاجيء حتى لا تحدث أي أعراض أو نتائج عكسية سيئة لهذا فإنه يُحبذ لو يتم التوقف عن إستخدام الأقراص بشكل تدريجي و تحت إشراف الطبيب.

الأعراض الجانبية محتملة الحدوث

ريميرون Remeron
ريميرون Remeron

1- في حالة الإستخدام المطول لفترات طويلة فإنه يُمكن أن تتسبب هذه الأقراص في الإصابة بالسمنة المفرطة نتيجة لحدوث خلل في مستوى الجلوكوز في الجسم و زيادة نسبة السكر في الدم.

2- الشعور بالنعاس و الرغبة الملحة في النوم و تسارع دقات القلب بشكل ملحوظ.

3- الإصابة بالدوار بصورة مستمرة.

4- تشوش الرؤية.

5- الإصابة بطفح جلدي.

6- الإصابة بإلتهابات في مناطق مختلفة مِن الجسم.

7- الشعور بألام خفيفة في القولون.

8- الشعور ببعض الألام في منطقة أسفل البطن.

9- الإصابة بإمساك مزمن.

10- حدوث تشنجات عضلية و الشعور برعشة في أطراف الجسم، و في بعض الحالات يُمكن أن تتطور هذه الرعشة حتى لا يُمكن السيطرة عليها.

11- الشعور بالتعب و الإجهاد بشكل مستمر و الشعور برغبة ملحة في التقيؤ.

12- حدوث إضطرابات في الجهاز الهضمي.

13- زيادة نسبة البرولاكتين في الجسم و مِن الجدير بالذكر أن هذه المادة هي المسئولة عن إفراز لبن الثدي مما قد ينتج عنه الشعور بألام في الحوض و الإصابة بما يُعرف بإسم التثدي.

الحالات التي يُمنع فيها إستخدام أقراص ريميرون Remeron

=
أقراص ريميرون Remeron 30 Mg
أقراص ريميرون Remeron 30 Mg

1- يُمنع تناول أقراص ريميرون Remeron لفترة طويلة حتى لا تتسبب في حدوث نتائج عكسية مما يُزيد مِن الميول الإنتحارية و الأفكار الغريبة و زيادة مدى حدة الإكتئاب، كما أن الإستخدام المطول يُمكن أن يتسبب في الإصابة بالسمنة و لهذا فإنه مِن المحبذ تناول الدواء لفترة لا تتجاوز حاجز الثلاثة أسابيع.

2- أثبتت الدراسات أن هذه الأقراص تتسبب في حدوث إضطرابات في الرؤية و الشعور برغبة ملحة في النعاس و لهذا فإنه مِن غير المحبذ القيادة أو إستخدام الألات الحادة بعد تناول الجرعة.

3- بالنسبة للحوامل فإنه يُمنع عليم تماماً تناول هذا الدواء فقد أثبتت الدراسات أنه يُمكن أن يتسبب في حدوث تشوهات بالغة للجنين.

4- و كذلك الأمر بالنسبة للمرضعات حيث أن الدراسات العلمية أثبتت أن مكونات الدواء تمر بمجرى حليب الأم أي أنها تصل للرضيع و يُمكن أن تؤثر على صحته بطريقة سلبية و مؤذية.

5- الإصابة بحساسية مفرطة إتجاه أياً مِن المكونات النشطة في الدواء.

ملحوظة: هذه الأقراص غير مسموح بها للأطفال الأقل مِن عشرة أعوام فهي تتسبب في حدوث خلل في هرمونات الجسم مما قد يؤثر على النمو الطبيعي للطفل.

أضف تعليق