دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية

دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية من المشاريع المنتشرة فيها، بل ولها تصنيف عالمي في الجودة والأهمية والربح، وذلك يعود من أهمية المنتج الذي يقدمه المشروع للمستهلكين على مستوى المملكة والعالم فهو أساس صناعة الخبز والمعجنات، ويعد هذا المنتج أيضا من أكثر أنواع المزروعات، التي تحتاج إلى الدعم والتطوير المستمر، ومثله مثل أي مشروع لتحقيق النجاح فيه لابد من تقديم دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية متكاملة.

قد يهمك

دراسة جدوى مشروع مشغل نسائي

دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية بالتفصيل

دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية بالتفصيل
دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية بالتفصيل

– يعد القمح من أول المحاصيل التي يتم استخدامها في المملكة العربية السعودية، كما يعد هذا المحاصيل من المحاصيل، التي تحتاج زراعته إلى كميات كبيرة من الماء

– ولهذا قامت الحكومة في المملكة، بالقيام بمنع زراعة هذا النوع من المحاصيل في المملكة، ومن ثم تم إجازته، كما أنه تم وضع العديد من الاستراتيجيات، التي تعمل على تشجيع المزارعين على المتوجهة لزراعة هذا المحصول

– كما يتميز القمح بأنه يتم زراعة في أوقات معينة في السنة على أراضي المملكة في كل من شهري نوفمبر وديسمبر، وفي فصل الخريف بداية الشتاء، كما بات القمح من أكثر المنتجات والمحاصيل الزراعية الهامة.

– وهذا يرجع إلى أنه بعد إصدار قرار إلغاء زراعة القمح من 12 سنة مضت، قرر الفلاحين بدء زراعة الاتجاه لزراعة الأعلاف الخضراء، وبعد أن تم إلغاء هذا القرار، تم بدء زراعة هذا المنتج بدلاً من القيام بالاستيراد من الخارج

– وبدأ استيراد الأعلاف الخضراء من الخارج، وبالتحديد من الدول التي لا تمتلك شح مائي، وهذا يرجع إلى أن هذه المنتجات تكون أرخص نسبياً بها 

شاهد أيضا

دراسة جدوى مصنع مكعبات ثلج

طريقة تجهيز الأرض قبل زراعة القمح 

طريقة تجهيز الأرض قبل زراعة القمح 
طريقة تجهيز الأرض قبل زراعة القمح

يجب على الشخص الذي يبدأ بزراعة هذا النوع من المنتجات الزراعية أن يعد الأرض ويحضرها لزراعة هذا النوع من المحاصيل، كما يعد تجهيز الأرض من أحد عوامل النجاح في هذه المشاريع، حيث أن نوع الأرض وطريقة تجهيزها تمثل واحدة من عوامل الزيادة من كميات الحبوب المنتجة من القمح، وتتمثل طريقة تجهيز الأرض في التالي :

  • قبل بدء الزراعة حسب الوقت الذي يقوم المهندس الزراعي في الوحدة بتحديده للقيام المزارع، ببدء القيام بنثر السماد الطبيعي، أو العضوي في الأرض، وهذا معدل متر لكل 100 متر مربع 
  • ثم يقوم المزارع القيام بحرث الأرض، وتسويتها بصورة جيدة.
  • بعدها يتم غمر الأرض مرتين بالماء.
  • بعدها يتم القيام بإزالة جميع أنواع الحشائش، التي سوف تنمو ويكون لها تأثير ضار على إنتاجية المحصول.
  • يتم حرث الأرض مرة أخري لتسويتها والتأكيد على التسوية 
  • بعدها يتم تقسيم الأرض إلى مساحات صغيرة، تقدر بحوالي 4*5 متر، كما يجب تزويد كل قطعة من هذه الأرض بحوالي 4 فتحات الري، ونثر البذور، فيها بالتساوي والاعتدال 
  • أما في حالة السطور المتساوية، موقع قناة الري، يجب أن يبتعد كل سطر عن الآخر بمسافة تقدر بحوالي 30 سم، وبعدها يتم وضع البذور في باطن الأرض .

قد يهمك كذلك

دراسة جدوى زراعة فدان طماطم

تسويق القمح في دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية

=
تسويق القمح في دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية
تسويق القمح في دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية

التسويق من أهم النقاط في دراسة جدوى زراعة القمح في السعودية وذلك للدور الكبير الذي يلعبه في تحقيق الربح من المنتج القائم عليه المشروع لهذا يمكن عمل التالي:

 وتتنوع طرق التسويق سواء بالتسويق الإلكتروني أو الطرق التقليدية أو العرض على المصانع التي تحتاج إليه

– تقديم عروض السعر الخاص بالمنتج، يتم تحديده بواسطة وزارة الزراعة، وبعدها سوف يجد الشخص التجار يأتون إليه للبحث

– وتفقد المنتجات الزراعي الخاص به، كما يمكن للشخص القيام ببيعه للمؤسسة العامة للحزب والتي تحتاج لشراء كميات كبيرة من، هذه الحبوب الزراعية في كل عام .