افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية

افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية حيث يعتقد بعض عشاق تلك الأفلام، أنها قائمة على وقائع خيالية بحتة من وحي خيال المؤلف، ولكن في الحقيقة ربما تحمل لنا الحياة قصص تحمل من الرعب، ما يفوق خيال المؤلفين أو البشر، ويلتقطها صناع الدراما والسينما، ويقدموها في شكل افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية، نقدم بعض تلك القصص التي ربما تندهشين عندما تعرف أن هذا الفيلم قام على فكرة واقعية.

أفضل افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية

أفضل افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية
أفضل افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية

فيلم رعب ايميتيفيل The Amityville Horror

– إيميتيفيل واحدة من أشهر أفلام رايان رينولدز، ويقدم فيه قصة حقيقية عن عائلة انتقلت للحياة في قصر باهظ الثمن لا يقدرون على دفع ثمنه، ولكن نظرا لما يحمل القصر من ماضي مرعب وأسود، كان فرصتهم للحياة بداخله، وهو ما عرضه الفيلم 

– كانت الرواية ،الحقيقية عن عائلة لوتز، التي تتكون من الأم والأب كاثي وجورج، ومعهم أولادهم، ومن ثم يكتشفوا أن في المنزل يعيش شيطان على إثر ماضي للمنزل، وهذا الشيطان يسيطر على الأب بصورة سيئة، تجعله يتوجه إلى قتل أفراد أسرته من الزوجة والأبناء

– يقدم الفيلم الشاهد مرعبة بصورة صعبة للغاية الأم، والأبناء الذين يتملكهم الرعب والخوف في وسط أحداث غنية بالدهشة والخوف، والرعب والترقب.

شاهد كذلك

أفضل 10 افلام غزو الفضاء للارض

فيلم A Nightmare On Elm Street 

فيلم A Nightmare On Elm Street
فيلم A Nightmare On Elm Street

– فيلم كابوس شارع إيلم ،واحد من أهم أفلام الرعب مجرد مشاهدته، لا يعتقد المشاهد على الإطلاق ،أنها قصة حقيقية ،وذلك للرعب الهائل، والخوف التي تقدمه رواية الفيلم التي تتناول وحش يقتل الضحايا خلال النوم.

– يعرض الفيلم قصة حقيقية من مقال، تم نشره في صحيفة لوس أنجلوس تايمز عن عائلة من كمبوديا كانت قد هاجرت إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وبعد الاستقرار في المكان الجديد والسكن 

– لاحظت الأسرة أمرا غريبا على الطفل الصغير، وهو أن الأحلام تطارده، لهذا اتخذ طفلا قرار ألا ينام لأيام طويلة خوفا من الأحلام التي يراها.

– بعد مشقة طويلة استسلم الطفل ،إلى النوم استيقظ الطفل مرعوبا، ويصرخ وعلى الرغم من محاولة العائلة إنقاذ الطفل، إلا أنه توفى بالفعل قبل وصولهم إليه، فقام مخرج الفيلم ويس كرافن، بتحويل الفكرة إلى واحدة من أهم أفلام الرعب في هوليوود.

فيلم الطقوس The Rite Traiger

=
فيلم الطقوس The Rite Traiger
فيلم الطقوس The Rite Traiger

– فيلم الطقوس من افلام رعب ،مستوحاة من قصص حقيقية، وعلى الرغم من إنتاج الفيلم في عام 2011 ،إلا أنه مازال واحد من الأفلام المميزة التي تستند إلى قصة حقيقية واقعية، يرويها واحد من طاردي الأرواح الشريرة معروف باسم غاري توماس، الذي يعمل في مجال طرد الأرواح، لمدة تزيد عن عشرة أعوام استمد بها خيرة طويلة 

– يقدم الفيلم قصة مايكل كوفاك العامل في معهد ديني في واحد من الكنائس، ويتابع في هذا الوقت الكاهن الأكبر، ما جعله يقرر إرسال رسالة إلى الفاتيكان، يطلب أن يساعد البابا في أعمال طرد الأرواح الشريرة، حتى وصل معه إلى سيدة تملك الشر من جسدها هي والجنين التي كانت حامل به.

– لكن مع استمرار الجلسات مع السيدة، تتوالي الاحداث المرعبة ،والمفاجآت التي تثير دهشة المتابع، وكيف أجبر الكاهن الكبير على أداء الطقوس منفردا، ما جعله فريسة لتلك الأرواح الشريرة ،التي تؤثر عليه كليا، ويقوم الشاب الصغير غاري توماس بمساعدته على التخلص من تلك الأرواح الشريرة، وتطبيق ما تعلمه على يديه في تخليصه منها.

فيلم أنابيل Annabelle

فيلم أنابيل Annabelle
فيلم أنابيل Annabelle

أنابيل أو الدمية أنابيل ،واحد من الأفلام، التي تقدم رعب حقيقي مقدمة من قصة حدثت بالفعل دمية ،حقيقية كانت لدى طالبة من طالبات كلية التمريض ،وذلك في عام 1970، أي أنها قصة قديمة تحولت إلى افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية 

– كانت الدمية هدية من ،والدة تلك الطالبة منذ الولادة، ولكنها لم تكن دمي عادية، لأنها بها روح شريرة تسكنها، وتجعل أصوات غريبة تصدر منها، بل وتسبب في أضرار على الجسم، وحروق غريبة لا ،يوجد لها تفسير لأي شخص يقترب منها.

– أنابيل تلك الدمية الخبيثة موجودة إلى يومنا هذا في متحف لورين وارن للغيبيات، وهو في الولايات المتحدة الأمريكية داخل صندوق صنع لها خصيصا من الزجاج، حتى أن القائمين على المتحف يقولون أن الدمية مازالت إلى يومنا، هذا يصدر عنها بعض الأصوات الغريبة من الحين إلى الآخر.

 فيلم The Fourth Kind

فيلم The Fourth Kind
فيلم The Fourth Kind

– النوع الرابع هو اسم فيلم تقدم البطولة فيه ميلا جوفوفيتش، التي تقدم دور طبيبة نفسية تكشف سر عن اختفاء المرضى المتابعين، معها في ولاية ألاسكا الأمريكية 

– الفيلم يعرض قصة حقيقية عن اختفاء مجموعة من الأشخاص، الذين بالفعل مازالوا مختفين إلى وقتنا هذا في بلدة معروفة باسم وينتري أوف نوم في ألاسكا، ليصبح واحد من افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية ،ويعود سر الفيلم إلى الحديث عن حوادث اختطاف من الفضاء.

اقرأ أيضا

أفضل 10  افلام اثارة نفسية ممتعة إلي أقصي حد

فيلم زودياك Zodiac من أشهر أفضل افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية

فيلم زودياك Zodiac
فيلم زودياك Zodiac

– زودياك ،هو شخص حقيقي بالفعل كان عبارة عن اسم قاتل ،متسلسل في فترة الستينات ،وحتى الثمانينات من القرن الماضي ،حصد ما يقارب من حياة 37 شخص، ولم تقدر الشرطة في هذا الوقت على التعرف عليه، أو حتى معرفة الهوية الحقيقية له.

– يقدم زودياك القصة كأحد افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية، من خلال تحقيق صحفي بمعاونة بعض من رجال الشرطة، للكشف عن هوية هذا القاتل المتسلسل، في سياق أحداث ممتعة وشيقة ممزوجة بالرعب والخوف.

فيلم The Exorcism Of Emily Rose

فيلم The Exorcism Of Emily Rose
فيلم The Exorcism Of Emily Rose

– واحد من أفضل افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية التي تتحدث عن طرد الأرواح من جسد الفتاة ،التي تسمى ايميلي روز

– تأتي قصة الفيلم ،من مستوحاة من قصة حقيقية ،والتي تتحدث قصته عن فتاة في سن المراهقة تسم اناليس ،والتي تعرضت للمس الشيطاني

– استحوذ بعض الشياطين على جسدها، كما يقال أن عدد هؤلاء الشياطين هو خمسة شياطين، ومن هنا بدأت حالتها بالتطور، حيث بدأت بالقيام ببعض الأشياء الخارقة للطبيعة ولا تصدق

– من هنا بدأت قصة اناليس، بالتحول إلى قضية رأي عام تقع فيما بين الحقيقة والخيال والكذب، ليكون ،واحد من أفضل أفلام الرعب والإثارة والخوف

قد يهمك أيضا

أفضل 10 افلام اختطاف الطائرات

فيلم The Strangers من أفضل أفضل افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية

فيلم The Strangers
فيلم The Strangers

– هو من أحد ،أفلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية ،التي تتخصص في مجال أفلام الرعب، ويركز الفيلم هنا على وحدة الغرباء، حيث يحكي الفيلم عن هجوم مجموعة من المقنعين على شخصين في منزل معين

– تقوم بالعمل على ترويعهم لفترة طويلة، وهي تجربة حقيقية عاشها المخرج السينمائي بريان بيرتينو نفسه، والذي في صغره، حيث أنه كان قد تعرض لحادث عندما تركه والداه في المنزل مع أخته الصغيرة لوحدهما

– سمع الطفلان دقات الغرباء على الباب ،يريدون الدخول الى المنزل ،وهذا ليكتشف ولدا بريان بيرتينو أن الغرباء هم مجموعة من المجرمين، يحاولون اقتحام منزلهما 

– من هنا كانت أحداث الفيلم المرعبة، والمخيفة للمتابع في جو من التشويق الممتع، في فيلم رعب مستمد من أحداث حقيقية، وتصنيفه من أفضل أفضل افلام رعب مستوحاة من قصص حقيقية